الشيخ الروحانى باهر طاووس الاعمال الروحانيه جلب الحبيب00201112419398
معكم الشيخ الروحانى صاروم الاسطوره الملقب دهموش اسطوره الاساطير نتمنى حسن الاختيار لكم من شتى العلوم .
السلام عليكم
الف مرحب بكم اخوتى واعزائى من كل الدول وبقاع الارض
نسئل الله تنالوا وتعثروا على ما تحبون فى منتدانا العطر بكم
الشيخ الروحانى طاووس اسطوره الاساطير
نتشرف بالتسجيل وتتميزوا
بالعضويه




قصة مع جنية 17853h11

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

الشيخ الروحانى باهر طاووس الاعمال الروحانيه جلب الحبيب00201112419398
معكم الشيخ الروحانى صاروم الاسطوره الملقب دهموش اسطوره الاساطير نتمنى حسن الاختيار لكم من شتى العلوم .
السلام عليكم
الف مرحب بكم اخوتى واعزائى من كل الدول وبقاع الارض
نسئل الله تنالوا وتعثروا على ما تحبون فى منتدانا العطر بكم
الشيخ الروحانى طاووس اسطوره الاساطير
نتشرف بالتسجيل وتتميزوا
بالعضويه




قصة مع جنية 17853h11
الشيخ الروحانى باهر طاووس الاعمال الروحانيه جلب الحبيب00201112419398
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

قصة مع جنية

اذهب الى الأسفل

default قصة مع جنية

مُساهمة من طرف باهر اسطوره الاساطير الجمعة نوفمبر 06, 2015 10:00 am

جنية, قصة

قصة مع جنية

إن الحديث عن عالم الجن حديث ينسب دوما انه كلام عن الخرافة والوهم والكثير يميل لعدم التصديق وان سمع شي نسبه للخيال وان من رأى الجن أو حادثه إنما تم في لحظات ألاوعي أو هو واهم .
ولكن حين تكون أنت محور الحدث والحديث وبطل القصة ومن عاشها فليس هناك مجال إلا أن تصدق وتؤمن بالجن .
على العموم هذه القصة أنا عشتها وعاشها كل من هم حولي بكل لحظاتها المرعبة والمشوقة لمن يسمعها لمدة عشر سنوات .
أنا هنا اقسم أن كل ما سوف اذكره هو حقيقي وليس للخيال أو الوهم أي دور في هذه القصة .
أرجو أن تتابعوا معي أحداثها وأجزائها وبعدها لكم الحكم .
...........
البداية:

رجب المر جب عام 1408 هـ
كنت اسكن بشقة في الدور الثاني مع زوجتي وابنتي أللتي أوشكت أن تكمل عامها الثاني ( سوف أدعو ابنتي بندى )

كنت اجلس أنا وابنتي بجانبي الأيمن على السفرة فيما زوجتي تحضر العشاء وكان على السفرة زيتون .. كانت أبنتي تنظر للجهة الأخرى وتبتسم وكان بجانبها أحد يلاطفها ولكن يا للدهشة والحيرة ابنتي تناولت حبتين من الزيتون ومدت يدها للناحية الثانية واخدت تقول مكيه خدي أكلي لا تخافي هذا بابا ذهلت واندهشت وسميت بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين جاءت زوجتي مآبك فقلت لها مافعلته ابنتنا وأصابت زوجتي الدهشة والذهول عندما كررت ابنتي ذلك مرة أخرى .. من أين خطر لابنتنا اسم مكيه ؟؟ وهو اسم غير معروف عندنا ولم نسمع به من قبل ..
وأخذنا نتناول العشاء وبعد عدة دقائق قلت لابنتي ندى أعطى مكيه خلها تآكل فأجابت مكيه راحت وسألتها أمها وين راحت قالت بيتهم من هنا ويا الله من أين من هنا وأشارت نحو الجدار وسألناها من أين ؟ وقامت واقفة تمثل كيف عبرة مكية من خلال الجدار !!لم نعرف سبب وماذا علينا أن نفعل سوى إننا أخرجنا صدقة دافعت بلى عن ابنتنا لعل الله يبعد عنها الشر ومضى والوقت طبيعيا وحسبنا الأمر مجرد وهم أو خيال طفولى ولكن بعد يومين كانت ابنتنا بالحمام تسبح كعادتها بالطشت الذي وضعتها أمها فيه ولكن ما هذا ابنتنا فرحة للغاية وتضحك عاليا وترمى الماء في الفضاء وهى تضحك بصوت عالي واخدت تجرى بالحمام وتقفز نادتها أمها ندى ويش فيش فأجابت أني العب مع مكيه خويتي !!وتكررت الحادثة وتطورت واخدت البنت تطلب بسكوتين واحد لها وآخر لمكيه وتلعب ليل نهار مع مكيه ونحن في حيرة من أمرنا ومع انه قال لنا احدهم إن هذه الحالة شايعه عند الأطفال وان الطفل الوحيد يخلق له من الخيال صديق أو صديقة وكل مانراه هو مجرد خيال خصب عند طفلتنا
ولكننا قررنا الرحيل من هذه الشقة .. فماذا حدث بالبيت الجديد ؟

انتظروا الحلقة القادمة أحداث وغرائب عن عالم الجن مذهلة
ماهو شكل مكيه ؟ وماهي مواصفات بيتهم ؟ .. وأين سكنوا عند زيارتهم لنا هي وأهلها ؟ .. وماذا فعلت لنا ؟وكيف تصرفت زوجتي عندما علمت أن مكيه وجميع عيلتها عندنا بالمنزل ؟
سوف تعرفون ذلك في الجزء القادم
( 2 )



بعد تلك الأحداث قررنا الرحيل عن تلك الشقة وكان ذلك في شهر رمضان المبارك وقد قال احد طلبت علم النفس إن الأطفال وخصوصا عندما يكونوا وحدهم بدون إخوة يصور لهم خيالهم قصص يعيشونها لفترة من الزمن وهذه ما يسميها العلم الحديث بـ ( الخوى )
وكنا نتمنى ذلك فعلا وليس ما تراه ابنتنا جن حقيقي أو يكون جن يسكن تلك الشقة فقط .
ولكن الأحداث بالبيت الجديد كانت خلاف ذلك تماما ,



ماهو شكل مكيه ؟ وماهي مواصفات بيتهم ؟ !! وأين سكنوا عند زيارتهم لنا هي وأهلها ؟ !! وماذا فعلت لنا ؟



بدأت البنت في البيت الجديد تحدثنا عن مكيه وشكلها وشكل ومواصفات بيتهم وإنها زارته كيف انه كبير وبه أبواب كثيرة ورغم انه ليس به كهرباء ولا نوافد ألا انه منور وبارد ,,
وقد ذكرت إن مكيه شكلها يخوف لكنها لا تخاف منها لأنها خويتها كما تقول سألها احد أقربائنا عن شكل مكية فقالت إنها سوداء وشعرها اخضر وعينها حمراء وحواجبها كبيرة ومتصلة فصاح أعود بلله وبسم الله الرحمن الرحيم واللهم صل على محمد وآله الطاهرين وترك البيت مسرعا ..
وذات مرة رأتها أمها تنظر تحت الثلاجة بالمطبخ وتتكلم فصاحت بها أمها ندى ويش فيش قالت مكيه وأهلها عندنا بالبيت .. وين هم ؟ هذا هم تحت الثلاجة يمه وأصيبت المرأة البهدلة والرعب والخوف وبسرعة لبست عباءتها وحملت بنتها وذهبت لبيت أهلها بعد أن جف الدم بعروقها ..
كان البيت مكون من ثلاث غرف وصالة وكانت لنا غرفتين وأما الغرفة الوسطى فكانت مغلقة بها أغراض لصاحب البيت كنا ننام بغرفة والأخرى للتلفزيون وذات ليلة كنت جالس عند التلفزيون وكانت زوجتي وبنتي بالغرفة الثانية وإذا بي اسمع صوت زوجتي تناديني فخرجت للصالة .. هاه ويش تبغي ؟ وإذا زوجتي تقول لي أنت اللي ناديتني أولا
وتكررت العملية عدة مرات هي تسمع صوتي أناديها وأنا اسمعها في نفس الوقت تناديني
وتطور الأمر فكانت تحدث أشياء غريبة مثلا عندما أريد المفاتيح لكي اخرج تختفي وناخد نبحث عنها في كل مكان وبالأخير نراها أمامنا وتارة نرى النور يشتعل فجأة وبنطفي في نفس الوقت وتارة نسمع طرقات على الباب ومرات نرى طيف لثواني ويختفي دون أن نتمكن من رأيت أوصافه والتحقق منها ..
وستمرت ندى تحدث كل من تراه عن مكيه وشكلها وبيتها وأهلها مما دعا الناس لترك البيت كلما سمعوا هذا ..



انتظرونا بالحلقة القادمة لتشهدوا !!




ماذا فعلت بنا مكيه ؟!! وماذا عملنا لطردها من البيت ؟!! وكيف إنها زادت ونوعت طرق الرعب ؟!! وصار المزح على ثقيل ؟!! وكيف فر ابن عمى وابن اختى من البيت رعبا ؟
( 3 )

ماذا فعلت بنا مكيه ؟!! وماذا عملنا لطردها من البيت ؟!! وكيف إنها زادت ونوعت طرق الرعب ؟!! وصار المزح على ثقيل ؟!! وكيف فر ابن عمى وابن أختي من البيت رعبا ؟ ولماذا رجع أبن عمى مرعوبا يتلفت ذات اليمين والشمال ؟؟ !!

بعد تلك الإحداث ... كان لابد من بحثنا عن حل مكيه صارت واقع وجن حقيقي ماهو لعبة لهذا فتحنا باب الاقتراحات والحلول وربط إصبعك وكل من يوصف لك دواء

1) تربية الحمام والطيور
نصحنا احدهم بتربية الحمام والطيور وقال إن هناك رواية أن تربية الحمام والدجاج تلهي فسقت الجن عن الأطفال ولم نكذب خبر وخلال يومين كانت هناك صندقة ممتلئة بالدجاج والحمام وقد تعرفنا على أنواع الدجاج والديكة والحمام وطرق تربيتها والعناية بها وقلنا بعد لو يجئ عشرين مثل مكية عدنا عدد كافي من الطيور يتلهون بها وعلقنا أمل على ذلك ولكن ...
لم تجدي الحمام والدجاج نفعا !!
2) تعليق آيات القرآن
وقال آخر علقوا آيات وسور قرآنية على جدران البيت فأصبح بيتنا يشع نورا بآيات الله وكلامه ..
3)على كل باب
وقال آخر علقوا على أبواب البيت الآية القرآنية ({وَإِن يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ} (51) سورة القلم

4) البخور والبان
وقال آخر بخروا بيتكم باللبان بكرة وعشيا فصار الدخان يخرج من البيت من كل مكان وكأنه مطعم لشوي اللحم وصياح ألديكه تزعج الجيران وصار لي أسرة أخرى انفق عليها من أسراب الحمام والدجاج ..
5) الصدقة
وقال آخر داوموا على دفع الصدقة ..
6) عبد الباسط

وقال آخر كلما خرجتوا من المنزل شغلوا المسجل بشريط من القرآن الكريم فبح صوت عبد الباسط عبد الصمد وانتفخت أوداجه وهو يقرأ ليل نهار..
7 ) المدرعة
ورغم عدم أقتناعي ولا إعتقادى بذلك ولكن إذا لم يكن إلا الاسنة والرماح مراكب فما حيلة المضطر إلا ركوبها وتحت الظغط من الجميع اضطررت للذاهاب للمدرعة اللتي تفتح الفال وتعمل الاحجبة والتعاويد وحجاب هنا وهدية هناك وعدرة وتكسير بيض وبرنيوش وكلها لم تجدي نفعا
وصدق من قال ( أربط إصبعك كل من جاى يوصف لك دواء )
ومع كل هذا لم تخرج مكيه بل زادت في إرعابنا والتلاعب بأعصابنا أكثر واخدت تمزح مع من يزورنا أيضا
فقد تكررت حادثة الزيارة والجلوس تحت الثلاجة ولكن هذه المرة كان معى ندى إبنت خالها ومن يومها لم تعد الزيارة لذلك البيت
وفي احد الأيام
كنت عائدا للمنزل مع زوجتي وكان النور مشعل ولكن بحكم العادة مددت يدي واطفات النور بالخطأ وقبل أن أتدارك وأعيد إشعاله من جديد اهتز الباب بشدة وكان احد رفسه فصرخنا بشكل هستيري من ؟؟ من ؟؟ من ؟؟
وقد وقفت قلوبنا رعبا من هول المفاجئة والله العليم كيف قضينا تلك الليلة فقد كنا نفزع من السرير كلما سمعنا أي حركة حتى كنا نفزع من تحرك احدنا عندما يريد الانقلاب من اليمين لليسار مثلا وضللنا بالغرفة طوال الليل رغم حاجتنا للحمام لكن لم تأتي لنا الشجاعة وبالخصوص أن الحمام كانت بالفناء الخارجي
بعدها أصبحت زوجتي تترك البيت بمجرد خروجي منه للعمل

وذات ليلة احتاجت الطفلة للحليب

فذهب ابن عمى سعود وابن اختى عبد الفتاح لإحضاره من البيت وعندما وصلوا للصالة كان النور مطفئ وكان هناك مصدرين للنور واحد عند المدخل والأخر في الجهة المقابلة عند غرفة النوم وبينما مد ابن عمى يده يبحث عن زر النور وإذا به يفاجأ أن النور يشتعل من الناحية المقابلة مع قهقهة نسائية خفيفة !! فتملكهم الرعب وفروا هاربين للخارج تاركين الباب مفتوحا ..

وليلة أخرى عدة من العمل عند الحادية عشرة واخدت زوجتي فسألني ابن عمى الآخر سلمان إذا كنت سوف أنام أو لا فقلت له سوف اسهر عند التلفاز فذهب معنا للبيت وبينما كنت جالس وعلى رجلي طفلتي وكان ابن عمى معي بالمجلس وزوجتي بالداخل وبعد مضى ثلاثة أرباع الساعة سمعنا زوجتي تصرخ بصوت هستيري عبود سلمان .. سلمان عبود ألحقوني .. ألحقوني ونهض سلمان مسرعا ورميت طفلتي وأسرعت خلفه ونحن نصيح ويش فيش ؟؟ ويش فيش ؟؟ بصوت عالي من الخوف فصاحت بنا انتم ويش فيكم أنا بالفناء انشر الملابس فقلنا لها انك ناديتنا مستغيثة فنفت ذلك عندها تيقنا انه مجرد مزحة من مكيه و أخد ابن عمى يتلفت يمينا ويسارا وهو يهرول عائدا لمنزلهم ...

تابعونا بالحلقة القادمة أحداث ولحظات مرعبه للغاية 00
عبود ومكيه وجها لوجه ؟ !! مكيه تخرج في وضح النهار ؟ !! ماذا قالت ؟ !! وكيف تصرفت ؟!! وماذا كانت ردة فعلى ؟ !! وعلى أي شكل رايتها ؟ !! وماهو شعورك لو تيقنت إنك والجن في مكان واحد وجها لوجه؟!!
عبود ومكيه وجها لوجه ؟ .. مكيه تخرج في وضح النهار ؟ .. ماذا قالت ؟ .. وكيف تصرفت ؟ وماذا كانت ردة فعلى ؟
ماذا لو

هل يتصور أحدكم ماهو الموقف لو ظهرت له مكيه بعد هذه الأحداث المرعبة والوصف المخيف لشكلها ومظهرها ... تصور تخيل وضع نفسك مكاني ورتب الأحداث لو صارت لك وعلمت يقينا انك والجن وجها لوجه ولوحدكم في بيت مغلق كيف سوف تتصرف ... تعالوا معي لنرى ماذا حدث عند رؤيتي مكيه ...

مرة فترة هدوء كانت مكيه خفيفة ظل فلم تفعل فعل منفر أو مخيف وبدأنا نتعود على اختفاء بعض الأشياء مثل المفاتيح أو المحفظة لدقائق ثم ظهورها واعتبرناها محطة استراحة وفرحنا إن مكيه تركت صغيرتنا ولم تعد تزعجنا كثيرا حتى صرنا نطلب المفاتيح منها ونحن نبتسم ونقول عاد يا بنت الحلال خلاص خلينا نطلع بعدها نرى المفاتيح أمامنا وقلنا إنها بداية النهاية وإن مكيه ملة الرعب والتخويف
لكنه كان الهدوووووووء الذي يسبق العاصفة وكان استدراج لنا لكي نترك الخوف ولا نعود نجلس بالبيت لوحدنا لهذا ماهي إلا أيام وعادت مكيه شاهر ظاهر وبشكل مختلف هيا نتابع هذا الجزء
كان ذلك اليوم هو الأحد

السابعة صباحا وقد جلسنا لتناول الإفطار عندما رن جرس الباب لقد كانت أبنت عديلي وهي أبنت أخت زوجتي ... طلبت من خالتها الذهاب معها للمدرسة لأنها غائبة يوم أمس السبت بسبب تعبها في زواج أخيها
فستاذنت زوجتي مني فأمرتها باخد ابنتنا إلى والدتها وبعدها لتذهب للمدرسة لأني أريد العودة للنوم وذهب الجميع وبقيت أنا لوحدي بالبيت ... تفقدت عائلتي الأخرى أعني الدجاج وأطعمتهم وبعدها عدت للغرفة كانت الفترة بعد نهاية الحرب العراقية الإيرانية بفترة وجيزة وكان عندي راديو روسي إذا أحد يذكره ذاك ذو الإطار الخشبي والوزن الكبير وكنت مستلقيا على السرير عاطيا الباب ظهري والراديو على الكمدينة وأخذت ابحث بالراديو عن قناة إيران المشوش عليها عبر الموجات القصيرة وكان باب الغرفة مردود فقط وقد مضى نصف ساعة لذهاب زوجتي عندما سمعت أن احدهم ضرب بكفه على باب الغرفة فاستدرت إذ بها زوجتي ... آه لقد عدتي سريعا ولم تجب بشي بعد خلع عباءتها أتت من ناحية رجلي وكان السرير يرتفع قرابة المتر لان نهايته مقوسة ... ونادتني عبد .. عبد .. عبد .. (علما إنها لم تناديني بهذا الاسم من قبل فهي تناديني دوما بعبود ) المهم سألتني عبد نمت فقلت لها لا وفجأة ويا للهول يا للدهشة نادتني عبد .. عبد .. ومن ثم حلقت عاليا وهبطت على السرير بجانبي خلف ظهري وهي تحاول سحبي نحوها عندها فقط أيقنت إنها لم تكن زوجتي بل هي مكيه عندها انعقد لساني وتجمد الدم في عروقي وكاد قلبي أن يتوقف وأحسست أن يدي مقيدة وأمسيت لا حول لي ولا قوه وأنا بحالة يرثى لها والحمد لله أن الأمر لم يستمر أكثر من دقيقة عندما رايتها تنهض من على السرير وتختفي
عندها قفزت أنا من السرير لباب الغرفة وباب الصالة وبعده الباب الخارجي وأنا بحالة هستيرية من الخوف والرعب حافي القدمين وبثوب نوم قصير وأنا اركض بالشارع غير مبالي بصراخ النساء الخارجات من بيت جيراننا وجريت حتى وصلت بيت اهلى وكان هناك احد أصدقائي وابن عمي سلمان وما أن راني بتلك الحالة حتى صاح أختي .. أختي.. ويش فيها فقلت له أنا.. أنا.. أنا... بصوت مخنوق فاحضروا لي ماء وسقوني وصبوا الباقي على راسي وبدأت أتنفس الصعداء ولكن قلبي لم يتوقف عن الخفقان بقوة حتى كاد يخرج من صدري وعبثا حاولت استرجاع هدوئي وأن أطمئن إنني خارج البيت وليس مع مكيه ولكن كان هذا عبثا فلا زلت تحت تأثير الصدمة وأمرتهم بتدليك يدي التي كانت تؤلمني للغاية وبعد قرابة الربع ساعة بدأت اخبرهم بما حدث ورجوتهم الذهاب معي لغلق باب البيت لكنهم خافوا ...
حاولت أن أتذكر كيف رجعت للبيت وكيف واتتني الشجاعة للرجوع ومع من فلم أتذكر غير أني قضيت الليلة التالية للحادثة مستيقظا طوال الليل أخترع القصص والسوالف لكي أبقي زوجتي صاحية وتارة أتحجج بقراءة كتاب حتى أبقى النور مشعل وعندما تصاب زوجتي بالملل والنعاس وتغفوا كنت ( افلص ) أي اقرص الطفلة بإصبعي حتى تجلس صارخة فتصحو أمها معها وكانت ليلة من أطول الليالي أللتي مرة في حياتي فقد كنت أصاب بالهلع والخوف والفزع كلما تخيلت مكيه وهي تقفز عاليا طائرة لتحط بجانبي على السرير

تابعونا بالحلقة القادمة ..
كيف ظهرت مكية مرة أخرى وأمام زوجتي ؟ وكيف تصرفت أنا ؟ وماهو ردة فعل أهلي عندما علموا بذلك ؟ ولمن كانت مكيه ترسل سلامتها ؟
وغيرها من أحداث مرعبة و مشوقة وظريفة


( 5 )
بعد تعرضي ومواجهتي لمكيه وجه لوجه أخدت الأمر بمزيد من الجدية وبدأ الخوف والحذر يزداد عندي فلم اعد اجلس بالبيت لوحدي حتى ولو في النهار اخدت أتوجس وأخاف من أي صوت وانتابني القلق ... ماذا بعد هذا ؟ حتى إنني كنت أبات طوال الليل نائما على جانب واحد خوفا من أن تستشف مكيه من تحركي أنني لا زلت جالسا وتبدأ بالتلاعب بأعصابي ...
وحاولت أن أكون طبيعيا قدر الإمكان أمام أسرتي وان كانوا يضنون أن هناك أمر غير عادي حدث من طريقة ردة فعلي اتجاه أي صوت أو حركة لأني لم اخبرهم بما حدث ...
كيف ظهرت مكية مرة أخرى وأمام زوجتي ؟ وكيف تصرفت أنا ؟ وما هو ردة فعل أهلي عندما علموا بذلك ؟ ولمن كانت مكيه ترسل سلامتها ؟
ولكن وبعد أسبوع من المواجهة الأولى هذه مكيه تعيد الكرة وأمام أسرتي .. فماذا حدث ؟
كنت مستلقيا قبل الظهر على السرير وكانت زوجتي جالسة خلفي تلاعب ابنتها..
وفجأة رأيت زوجتي واقفة إمامي في زاوية الغرفة وهي تسألني عبود نمت فقلت لها لا هذا أنت تشوفيني جالس .. ويا الله ما هذا يا ربي ماتتمت كلامي إلا وزوجتي تقول لي ومن سالك أو كلمك واستدرت وإذا بزوجتي وبنتي على جلستها وفريت راسي فرأيت الزوجة الأخرى وهي تكلمني وتضحك وتسمرت في مكاني فزوجتي الحقيقية تستفسر ماذا بك والجنية في صورة زوجتي تكلمني وتضحك وأنا متسمرا مكاني وليس هناك سوى قلبي ووجهي كما أخبرتني زوجتي جحظت عيونى وتغير لونه حتى ظنت إن الموت نزل بي وأنا فقط كنت ارى مكيه وهى تضحك وزوجتي المسكينة وهي مرتبكة تحاول معرفة ما حل بي ...
ومن ثم مكيه كما ظهرت فجأة اختفت فجأة ونهضت فزعا من على السرير مما أخاف زوجتي وأخذت تصرخ عبود .. عبود .. ويش فيك.. فحاولت اهدي من روعي وقلت لها لكي لا تخاف أبدا كنت احلم أن كلابا تلاحقنني وبالطبع لم تصدق وأخذت تصر وتلح لكي تعرف السبب الذي جعلني أصاب بالهلع ولكني لم اجبها
وذهبت زوجتي لامي وعمتي وأخبرتهم بالأمر وأخذت الوالدة تحقق وتستحلفني لكي اخبرها بما حصل ..
وأخيراً أخبرتهم بالأمر فأصابتهم الدهشة والخوف وقالت الوالدة من اليوم ما إليكم رجعة لذلك البيت ابد وتحركت الأسرة خلاص تباتوا في احد البيوت لين تلقوا شقة أخرى غير هذا البيت

ولكن ماذا لو انتقلنا لشقة أخرى ولحقتنا كما فعلت سابقا ؟
ورغم التحذير وخوف الأهل رجعنا لبيتنا وحاولنا نتعايش مع مكيه كأمر واقع وكنا نتمنى أن لا تتعدى المزح بدون أدية لنا
واستمر الوضع على ما هو عليه مكيه تختفي وتعود وندى تحادثها من تحت الثلاجة بين فترة وأخرى حتى إنها كانت ترسل سلاماتها عبر ندى لخال ندى سلمان وتارة سعود
وبعد فترة من الزمن ورغم حدوث أمور قد نسيتها رزقنا ببنتنا الثانية وبعد ولادتها بعشرة أيام هجم صدام على الكويت وتتاليت الأحداث من الاستعداد والحرب وما بعد الحرب ..

تغير البيت للمرة الثانية

ولكن حدثت أمور خطيرة وتطورات مما دعانا ترك البيت حيث صارت ندى ورغم كبر سنها اخدت تتحدث عن مكيه بكثرة وأمست مكيه مزعجة للغاية فتارة تخبي المفاتيح ومرة ألبوك وأخرى تضرب على الباب إلى آخره ومرة تحرك الكبت بالليل لكي يحدث صريرا وأحداث كثيرة نسيتها مثل لماذا خرجت من البيت فارا بالعكاكيز وأنا رجلي مكسورة ماذا رأى أحد اصدقائى عندما أراد الذهاب للحمام ورجع فزعا واخذ نعاله ولم يعد ماهي أسماء أطفال الجن الغريبة أللتي كانت تذكرهم ندى لنا كل ذلك سقط من الذاكرة وللأسف لو دونت تلك الأحداث في حينها لخرجنا بمجلد
غير إن هناك أحداث تذكرتها حدثت في نفس هذا البيت تابعوها بالحلقة القادمة
وهي عبارة عن أحداث رهيبة وظريفة لم تكن مدونة مسبقا لكني تذكرتها أو ذكرت بها لهذا وضعتها هنا لتكون حلقة إستراحة لكنها مشوقة للغاية
ماذا فعلت مكية في يوم غزو العراق للكويت ؟
ماسبب لمز النساء لزوجتي إنها لاتريدهم ببيتها ؟
وما سبب زعل أختي أم سلمان وغضبها ؟
كيف عرفت مكيه نفسها لصديقي ؟
وكيف صاح سلمان خيه وين رحتي وأين أختفت؟

وغيرها الكثير سوف تعرفونه بالبيت الجديد والحلقات القادمة

(6 )
هذه الحلقة وأحداثها تذكرتها وبعضها ذكرت بها ولم تكن مدونة من قبل حدثت في هذا البيت وهو البيت الثاني الذى تتبعنا فيه مكيه وقلت اضعها هنا قبل الإنتقال للبيت الثالث وأحاثه الغريبة علما إن هناك أحدث تكررت أعرضت عن ذكرها وكذلك كنت مكثت عدة شهور لكى أضغط هذه القصة وأحداثها رغبة منى أن لا تصابوا بالملل وتكلوا عن المتابعة ولكن لله الحمد وجدتكم متلهفون ومتابعون بكل شوق مما أسعدني فالف شكر لكل من تابع قصتنا هذه وبالخصوص من وضع رد وتشجيع أو من اتصل او عبر عن إعجابه مباشرة لنا
أوه نسيت وعدي للأخوة بترك الفواصل الإعلانية متابعة شيقة وتحية وسلام
ماذا فعلت مكية في يوم غزو العراق للكويت ؟
ماسبب لمز النساء لزوجتي إنها لاتريدهم ببيتها ؟
وما سبب زعل أختي أم سلمان وغضبها ؟
كيف عرفت مكيه نفسها لصديقي ؟
وغيرها الكثير سوف تعرفونه بالبيت الجديد والحلقات القادمة
1) 2 أغسطس 1990 م
في يوم غزو الكويت لم أدرى بالأمر سوى بالعصر من الأخ مكى ربيع فقد قال هامسا لي ونحن بحسينية قيصوم الظاهر لعراق أحتل الكويت وقلت له كيف قال إذاعة الكويت من الصباح تبث أناشيد وطنية وتستنجد بالعرب وقررنا نذهب إلى بيتهم لتحقق من الأمر بعدها عدت للبيت وذهبت لزوجتي في بيت أهلها لكنها قالت اليوم عاشر وأنا باضل هنا حتى اترك بنتي مع أهلي وأذهب للسموعة أما أنا فذهبت للبيت وكانت عندنا بركة نملئها بالماء عصرا لكي نسبح فيها ليلا بعد أن يبرد مائها وما أن دخلت للبيت حتى سمعت إن هناك بالبركة صوت ماء فضننت أن هناك تسرب من ماء الحنفية ونظرت فيها فلم أرى أي تسرب وإنما الحركة في الماء مثل أمواج خفيفة وتوجست خيفة وتراجعت مسرعا وعندما وصلت للباب الخارجي فتحته بالكامل والباب الذي يليه ورجعت للتحقق من حركة الماء بالبركة ويا سبحان الله لقد تيقنت من حركة الماء إن هناك من يسبح فيه دون أن أراه وأنا مشدوه من المنظر والخوف بدا يتسرب لي وإذا ببعض قطرات الماء تقفز عاليا حينها أطلقت لرجلي العنان والتحقت بزوجتي (( فمن كان بالبركة يسبح هل هي مكيه لست أدرى))
2) ماسبب تلميحات النسوة لها إنها لاتريد أحد منهن
اشتكت زوجتي من تلميحات بعض النساء لها في إنها لا تريدهم يدخلوا البيت أو إنها لا تردهم ولا تستقبلهم كما قالت إحداهن ( مسكين ياللي يطلب البلغة على الباب لا يعطونه ولا يقولوا أرجع ياطلاب ) ولكن زوجتي المسكينة لم تعرف السبب حتى كان ذات يوم .. كنت راجع أنا وزوجتي بالسيارة ودخلنا بيت أهلي لتستقبلنا أختي أم سلمان بالتكشيرة والزعل والغضب ينط من بين عينيها وهي توجهه كلامها لزوجتي يوم ما نتي فاتحة الباب ليش لأطعتني برى كانت قلتي ارجعي ما بغاش وأنكرت زوجتي بشدة متى صار هذا ردت أختي قبل نص ساعة فحلفت زوجتي إننا كنا خارج البيت وردت أم سلمان مغضبة ليش ما أعرف صوتش كلما ضربت الباب أتقولي لي من وقولش أني وتردى دقيقة ثلاث أربع مرات لين زهقت ورجعت حينها قلت لأختي أحمدي ربش لو فتحت لش مكيه الباب ودخلتش وتالي عرفتي إنها مكية ويش بتسوي وقلت لها كنا بالخارج واللي ردت عليش مكيه حينها حمدت الله وأصابتها الرعشة والرعب وبذلك عرفت زوجتي قصة لمز النساء لها
3) كيف تأكد صديقي من وجود مكيه ؟
كنا نجلس بالبيت مع الشلة وجبنا طاري مكيه وأنكر أحدهم وقال إنها مجرد أوهام وخرافات وليس صحيح وقال إذا هي جن ليش تطلع لكل واحد لوحده لا يراها أحد غيره وهو يعدد أدلته العقلية والنقلية نافشا ريشه وكأنه أتى بما لم تستطعه الأوائل أخد يتأفف من كثرة النمل بمجلسنا وأخذ يضرب بعض أجزاء من جسمه ومن ثم يحك ونحن نقول له ليس هنا أي نمل بعدها شعر بجسمه دبيب النمل في كل مكان وفر هاربا وما إن وصل للخارج حتى راح عنه كل ذلك فضن أنه أمر عارض ورجع للمجلس وما إن جلس حتى عاد النمل يذب بجسمه ثانية حينها تيقن بوجود مكيه وذهب بعد إن طلب من بعض الشباب مرافقته لبيتهم



4) خيه خيه وين رحتي
ذات مرة جاء خال العيال وضرب الجرس وبما إن الحمام كان بالفناء الخارجي فقد سألته أخته من فقال أنا قالت له أرجع بعد ربع ساعة أني أسبح ولكنه لم يذهب بل نط من على السور وقال لها خيه أنا دخلت قالت له زين ووجد البيبان الداخلية للبيت مغلقة فذهب لصندقة الطيور بعدها جلس جنب المجلس ينتظر أخته تخلص وبعد فترة توقف صوت الماء لكن أخته لم تخرج ونتظر مدة ومن ثم ناداها خيه خيه وين رحتي فلم يجد جواب وذهب للحمام فلم يجد أحد ونظر هنا وهنا فلم يجد أحد عندها عرف أنها لم تكن سوى مكيه ففر هاربا بعد أن تملكه الرعب


تابعونا بالحلقة القادمة ...
هل تبعتنا مكيه للبيت الجديد أم لا ؟ ماذا حث لخادمتنا المسكينة ؟
كيف كانت تقضي ليلتها ؟ ومن ضربها ؟ ولماذا كانت تكلم نفسها بالمطبخ ؟ ولماذا رحلت مسرعة راجعة لبلادها ؟كل هذا وغيره من أحداث طريفة وغريبة ومرعبة بعدين
( 7 )
الجزء السابع والثامن في هذه الحلقة وبعدها سنضع الجزئيين التاسع والعاشر( الاخير )
بعد تلك الأحداث الغريبة والعجيبة واللي نسيت الكثير منها أيضا فأنا أتذكر إني كنت امشي على عكاكيز لان رجلي مكسورة وقد اضطررت للخروج احجل على رجل واحدة للشارع مرعوبا ولكن لا أتذكر ماذا فعلت مكيه لي حتى خرجت على تلك الحالة بالإضافة إن قصة مكيه وأهلها وهم تحت الثلاجة تكررت مع ندى وأبنت خالتها التي كانت تجلس معها ذات يوم عندما فرت بها مرعوبة بعد مشاهدتها وهي تتبادل أطراف الحديث مع مكيه وأهلها وإخبارها عن أشكالهم وهيئتهم
هل تبعتنا مكيه أم لا ؟ ماذا حث لخادمتنا المسكينة ؟
كيف كانت تقضي ليلتها ؟ ومن ضربها ؟ ولماذا رحلت مسرعة راجعة لبلادها ؟
المهم بعد ذلك انتقلنا لشقة جديدة لم يسكنها أحدا قبلنا وهي بالدور الثاني وذلك في جمادى الثاني 1412هـ وبعد فترة وجيزة من انتقالنا رزقنا بـ ولدنا الثالث وهو أخوكم منتظر في 18 شعبان 1412هـ ونظرا أن مولدتنا الثانية وهي أختكم Tommy لا زالت صغيرة أيضا ومرض زوجتي احتجنا لجلب شغالة
وجاءت الشغالة وأسمها خديجة مسلمة من سيلان وهي أيضا كبيرة بالعمر فهي في نهاية الأربعين أو أكثر المهم أمرت الأهل بعدم ذكر مكيه وسوالفها أبدا أمامها حتى لا تخاف أو تأخذها حجه إذا أرادت الرجوع لبلادها .
وكان ذلك فلم نذكر مكيه لها ولكن مكيه قدمت نفسها لها من البداية حتى عرفتها زين وحتى قالت حق بيدي فماذا فعلت معها

كانت الخادمة خديجة تجلس في الصباح وهي مرهقة والحيرة بادية على محياها وهي دائمة الشرود والدهشة عيناها حمراء كــ البسر الأحمر
وعندما تكررت حالتها كثيرا سألناها خديجة ما ذا بك لماذا أنت مرهقة ومتعبة وعينك حمراء دوما عند الصباح فقالت لا تسخروا مني إذا أخبرتكم فقنا لها قولي
قالت أنا طول الليل منام .. !! ليش عسى ماشر خديجة .. ابد أنا كل ما غمضت عيني أسمع احد يضرب على باب الغرفة وعند ما أقول من كنت اسمع ماما أي ( زوجتي ) تناديني أقوم افتح الباب وما ألقى احد بعد اشويه اقرأ قرآن الحمد والصمد والمعوذتين وأنام اسمع واحد يدق الباب وأقول من اسمع بابا يعني ( أنا) يناديني وافتح الباب وما شوف احد وهكذا طوال الليل

ومرات كانت المسكينة تدور على الشيئي وما تلقاه وبعد العناء تجده أمامها ومرة تناديها وتارة تجد كأن أشياء مثل الحشرات بجسدها وكانت المسكينة في المطبخ تسمعها وهي تردد بسم الله الرحمن الرحيم ( أنا يحطي هنا وين روح وهي تدور بدهشة فما أن تضع شى وتدور رأسها حتى يختفي وبعدها تجده مكانه حتى طناجر الطبخ تختفي من على الموقد )

وستمر الوضع والمسكينة تحاول تستمر بعملها لكي تكسب المال حتى تسد الديون التي عليها في بلدهم نظرا لتزويجها بنتها قبل الحضور وهناك البنت تكلف أهلها
ماوراهم ودونهم حتى حدثت القشة أللتي قصمت ظهر البعير كما يقال فماذا حدث

كن الوقت بعد الغذاء بقليل كان الأولاد نائمين وأنا وزوجتي أيضا نهم أخد قسط من الراحة بالغرفة وخديجة تهم بتناول غذائها بالمطبخ عندما فزعنا على صوتها وهي تصرخ مرعوبة فعند حضوري أنا ورجتي وجدناها واقفة بالمطبخ وهي تكاد تموت من الرعب وهي واقفة وهي تصرخ أنا مين هذا مين أنت مين وهي تكررها باستمرار وبصوت عالي وحاولنا تهدئتها وسقيناها ماء ورشحنا وجهها وقلبها يكاد ينخلع من صدرها لزود ضرباته
وبعد أن استقرت قلنا لها ماذا حدث فقالت كان هذه الفرشاة للشعر ذات النصاب الخشبي في الصالة فأخذتها ووضعتها على الثلاجة الصغيرة عند باب المطبخ وجلست لكي أتناول الغذاء عندما سمعت احدهم ينادي خديجة وما أن رفعت راسي حتى طارت الفرشاة حتى كادت تكسر راسي لكنها أصابت الكبت وأخذت تقسم وهي مرعوبة
حينها أيقنت المسكينة أن هناك من يعيش معنا وهو لا يرحب بوجودها بيننا فخافت وطلبت منا تسفيرها وقالت رغم حاجتي للمال وحبي للأطفال ولكم ولكن ما ابغي أموت هنا
لهذا رأفة بها قمنا بإرجاعها لبلدها ورغم سفرها كانت كلما سافرت العاملة أللتي عند أهلي ترسل معها السلام والمانجو .

انتظرونا بالحلقة القادمة لتعرفوا : ما ذا فعلت مكيه مع أبو الرجال وأصحابه ؟ ولماذا رجع سلمان ومحمد ولم يشاهدا المباراة ؟ ولما مرض سلمان ؟
( 8 )
وسافرت المسكينة خديجة وهي لازالت مثقلة بالديون دامعة العيون حزينة على الناس الطيبون وتسأل ماذا عساهم مع مكيه سيفعلون ..
طبعا هذه أكبر خسارة مادية أتكفلها جراء تصرفات مكيه فتعرفون كم هو مجهد الحصول على شغالة وأيضا التوفيق في أن تكون ممتازة ولكن ما باليد حيلة لقد رأت المسكينة ما يشيب الرأس
المهم نرجع لمحور حديثنا السيدة الفاضلة مكيه وأحداث وفصول من الرعب اللذيذ
ما ذا فعلت مكيه مع أبو الرجال وأصحابه ؟
ذات مرة أشتدة علي آلام الانزلاق الغضروفي ونومت بمستشفى الثميري أسطون حاليا لمدة عشرة أيام لهذا قرر أبن عمي سلمان أن لا يترك أخته تنام مع الأولاد بالشقة لحالهم فذهب أول ليلة وسهر تحت التلفاز حتى تعب ورغم انه ترك النور مشعل اتقاء لشر مكيه لكنها لم تتركه في حال سبيله فما أن يغمض عينيه حتى تأتي لتهف في إذنيه وكلما أنقلب للناحية الأخرى هفت في أدنه حتى تيقن إنها هي مكية من يفعل هذا وأصابه الرعب والارتباك وهرب من البيت جريا بعد منتصف الليل تاركا أخته وأطفالها
وفي اليوم الثاني وعند سماع أخي أبو الرجال وهذا لقبه بالقصة دق على صدره وقال أفا يا سليم أتخاف أنا اذهب وأنام معك هذه الليلة هذا اللي شفته كله وهم
إيه عفية عليك يا أبو الرجال وأخيرا طلع بالعيلة من يحمي الديار ولا يهاب الجان
وبالفعل جاء وقت النوم ومسك أبو الرجال جانبا من المجلس ومسك سلمان الجانب الآخر وبعد قليل صاح أبو الرجال نعم سلمان ويش تبغي فقال له لم أكلمك بس أنا سمعتك تناديني .. وهز الجميع رأسهم انه وهم وبعد عدة دقائق صاح سلمان نعم أبو الرجال فقال له أنا لم أناديك وهكذا دواليك ما إن يشجع بعضهم البعض ويهموا بالنوم حتى تنادي مكيه أحدهم بصوت الآخر عندها قال أبو الرجال سلمان عندك مفتاح البيت قال إيه موجود فصاح أبو الرجال عجل ويش تنتظر الهروب وهرب الاثنان واقسم لي أبو الرجال في ما بعد انه كان يسمع ويحس إن هناك من كان يتبعهم وهم يجرون نازلين من الدرج
وتكررت العملية مرة أخرى في اليوم الثاني وقد زاد معهم أبن أخت زوجتي لكنها كررت السيناريو نفسه معهم فما كان من الثلاثة سوى الهروب مرعوبين

ولما مرض سلمان ؟
وبعد مضي عدة ليال تشجع سلمان ليقرر انه لن يترك أخته وسوف ينام معها بالشقة في المجلس وقرأ القرآن وسما باسم الله وصلى على النبي وآله وقرر النوم فما كاد أن يغمض عينيه حتى أحس بمن تربت على كتفه وهي تيقظه بلطف سلمان.. سلمان ففتح عينه ولم يرى أحدا واستعاذ من الشيطان وتلا ما يحفظ من القرآن ونام فتكرر الأمر هذه المرة لازال مستيقظا هنا تكلم بنبرة منخنقه وقلب يكاد يتوقف رعبا ويش تبغي من سلمان.. سلمان مريض وهكذا كان فقد طب سلمان مريض لعدة أيام مع أحلام وكوابيس مزعجة جعلته يحرم أن ينام ببيت أخته نهائيا

ولماذا رجع سلمان ومحمد ولم يشاهدا المباراة ؟


وذات ليلة كان هناك مباراة في كرة القدم وكما هي العادة في مثل هذه الحالات يزدحم بيت عمي بالشباب لهذا أقترح سلمان على أعز أصدقائه محمد بمشاهدة المباراة في شقتي فأنا بالعمل وزوجتي وأولادها بالبيت عندهم ووافق محمد واخذ سلمان المفتاح من عند أخته ومضيا للبيت وما أن فتحوا البيت حتى تراءت لهم امرأة من خلف الستار الحاجز بين المجلس والصالة وهي تقول من سلمان معك أحد ؟.. وضن محمد أن الأهل بالبيت فتنحنح ودخل المجلس مسرعا فقال له سلمان ويش فيك ؟ فقال أختك أهنا فضحك سلمان وقال عبود بالعمل وهي في بيتنا والمفتاح عندنا وجينا بالسيارة فكيف تصل قبلنا وتدخل ؟ فتعجب محمد اجل من هذه أللتي كلمتنا من خلف الستار ؟ فقال له سلمان إنها مكيه فلم يصدق محمد ودعاه سلمان للتأكد بنفسه من انه لا احد بالبيت وبالفعل تفقدوا البيت الغرف مقفلة بالمفتاح والصالة خالية والمطبخ والحمام عندها ارتبك محمد وقال لنشاهد المباراة في بتكم مع الشباب
تابعونا بالحلقة القادمة :....
كيف اختفى طفلنا الرضيع منتظر مع فراشه وأين ذهب ؟ و كيف ضحكت علي مكيه ؟ ما هو سر جلوس زوجتي بعد منتصف أليل وهي متزينة ولابسة فستان جديد أول مرة أراه عليها ؟ لماذا هممت أن أقتل المؤذن ؟ من أين جاء الأطفال الذين كانوا يلعبون بالصالة ليلا ؟ ومن كان مع مكيه بالمطبخ ليلا ؟ وهل تبعتنا مكيه للبيت الرابع أم لا ؟

عد الأحداث الظريفة والشجاعة الفائقة من أبو الرجال وأصحابه والتي تابعناها في الحلقة السابقة نعود هنا للحديث عن مكيه وعبود مرة أخرى فهيا تحلوا بالشجاعة مثل أبو الرجال وتابعوا معنا هذه الحلقة

بعد سنتين من مولد أبنتنا تومي جاءت ولادة أخوكم الظريف الخفيف منتظر في 18 /8 / 1412هـ ( كان لي صديق يكنى بـ أبو منتظر وكنت أقول ما دور إلا منتظر أحس أنه أسم ثقيل وكنت ينادوني بـ أبو باسل وكنت معروف به حتى انه هناك من لازال يدعوني به وعندما جاء منتظر لم أجد في الدنيا أسما أفضل منه فيا سبحان الله )
على العموم هناك بالطبع أحداث عدة نسخت من الذاكرة ولكن نكتب هنا ما رسخ فيها أو في أدهان المعاصرين لها وشهودها ومن جرت عليهم


كيف اختفى طفلنا الرضيع مع فراشه وأين ذهب ؟


ذات ليلة كان الصغير بجانب أمه نائما وكنت أنا مستغرقا في النوم أيضا عندما صحوت على صوت زوجتي وهي تصرخ مفزوعة أين ولدى أين ولدى ونظرت لسرير الطفل فوجدته خاليا من منتظر الصغير وفراشه أيضا وفزعنا فزعا شديدا وذهلنا وأصابنا الهلع والخوف خصوصا أنه لا زال رضيع وهنا خرجنا والله وحده يعلم بحالنا وليتصور أحدكم هذا الموقف يصحو فلا يجد طفله الرضيع ولا فراشه

يا لها من صدمة وانهارت زوجتي من شدة المفاجأة وهولها بينما خرجت أنا

كــ المجنون من الغرفة أبحث عنه ولله الحمد وجدته نائما بفراشه على باب الغرفة من الخارج وتفقدت ألبيبان فوجدتها مغلقة فعلمنا إنها مزحة ثقيلة من حركات مكيه


كيف ضحكت علي مكيه ؟


في أحد ألأيام عصرا كان الأولاد في بيت عمي وزوجتي تهم بالخروج واللحاق بهم بينما قررت أنا أن أنام لأنه علي آخر ليل وكـ ما هي عادتي عندما يكون البيت خاليا أنام بالمجلس فدخلت للمجلس وأغلقت الباب لكنه بعد عدة دقائق جاءت زوجتي وجلست بجانبي تحدثني لعدة دقائق ثم أخبرتني إنها سوف تذهب للأولاد وسألتني هل تريد شي فقلت لها لا فقط افتحي النافدة لكي يدخل نور الشارع عندما يحل الظلام حتى لا تأتي مكيه وتخوفني في الظلام وهنا ارتسمت على زوجتي ابتسامه عريضة وضحكت من أعماق قلبها ربما فرحت بشجاعة زوجها المغوار وفتحت الشباك ورحلت وكان الجو حار المهم أكملت نومي إلى بعد صلاة العشاء عندما حضرت زوجتي والأولاد لتجدني نائما والعرق يتصبب مني نظرنا لتسرب هواء المكيف للخارج وذلك بسبب فتح الشباك وهنا قالت زوجتي لماذا فاتح الشباك في الحر فقلت لها إنا قلت لكي وأنت من فتحه فقالت متى قلت عندما دخلتي علي عصرا فأقسمت إنها لم تدخل للمجلس بل خرجت لبيت أهلها مباشرة وعندها علمت أن التي كانت معي وضحكت علي ما هي إلا مكيه نفسها

انتظرونا بالحلقة القادمة والاخيرة لتعرفوا
ما هو سر جلوس زوجتي بعد منتصف أليل وهي متزينة ولابسة فستان جديد أول مرة أراه عليها ؟ لماذا هممت أن أقتل المؤذن ؟ من أين جاء الأطفال الذين كانوا يلعبون بالصالة ليلا ؟

كيف و لماذا والى أين ذهبت مكيه وماهو مصيرها؟


( 9 )


بعد الأحداث الظريفة والشجاعة الفائقة من أبو الرجال وأصحابه والتي تابعناها في الحلقة السابقة نعود هنا للحديث عن مكيه وعبود مرة أخرى فهيا تحلوا بالشجاعة مثل أبو الرجال وتابعوا معنا هذه الحلقة

بعد سنتين من مولد أبنتنا تومي جاءت ولادة أخوكم الظريف الخفيف منتظر في 18 /8 / 1412هـ ( كان لي صديق يكنى بـ أبو منتظر وكنت أقول ما دور إلا منتظر أحس أنه أسم ثقيل وكنت ينادوني بـ أبو باسل وكنت معروف به حتى انه هناك من لازال يدعوني به وعندما جاء منتظر لم أجد في الدنيا أسما أفضل منه فيا سبحان الله )

على العموم هناك بالطبع أحداث عدة نسخت من الذاكرة ولكن نكتب هنا ما رسخ فيها أو في أدهان المعاصرين لها وشهودها ومن جرت عليهم



كيف اختفى طفلنا الرضيع مع فراشه وأين ذهب ؟



ذات ليلة كان الصغير بجانب أمه نائما وكنت أنا مستغرقا في النوم أيضا عندما صحوت على صوت زوجتي وهي تصرخ مفزوعة أين ولدى أين ولدى ونظرت لسرير الطفل فوجدته خاليا من منتظر الصغير وفراشه أيضا وفزعنا فزعا شديدا وذهلنا وأصابنا الهلع والخوف خصوصا أنه لا زال رضيع وهنا خرجنا والله وحده يعلم بحالنا وليتصور أحدكم هذا الموقف يصحو فلا يجد طفله الرضيع ولا فراشه

يا لها من صدمة وانهارت زوجتي من شدة المفاجأة وهولها بينما خرجت أنا

كــ المجنون من الغرفة أبحث عنه ولله الحمد وجدته نائما بفراشه على باب الغرفة من الخارج وتفقدت ألبيبان فوجدتها مغلقة فعلمنا إنها مزحة ثقيلة من حركات مكيه



كيف ضحكت علي مكيه ؟



في أحد ألأيام عصرا كان الأولاد في بيت عمي وزوجتي تهم بالخروج واللحاق بهم بينما قررت أنا أن أنام لأنه علي آخر ليل وكـ ما هي عادتي عندما يكون البيت خاليا أنام بالمجلس فدخلت للمجلس وأغلقت الباب لكنه بعد عدة دقائق جاءت زوجتي وجلست بجانبي تحدثني لعدة دقائق ثم أخبرتني إنها سوف تذهب للأولاد وسألتني هل تريد شي فقلت لها لا فقط افتحي النافدة لكي يدخل نور الشارع عندما يحل الظلام حتى لا تأتي مكيه وتخوفني في الظلام وهنا ارتسمت على زوجتي ابتسامه عريضة وضحكت من أعماق قلبها ربما فرحت بشجاعة زوجها المغوار وفتحت الشباك ورحلت وكان الجو حار المهم أكملت نومي إلى بعد صلاة العشاء عندما حضرت زوجتي والأولاد لتجدني نائما والعرق يتصبب مني نظرنا لتسرب هواء المكيف للخارج وذلك بسبب فتح الشباك وهنا قالت زوجتي لماذا فاتح الشباك في الحر فقلت لها إنا قلت لكي وأنت من فتحه فقالت متى قلت عندما دخلتي علي عصرا فأقسمت إنها لم تدخل للمجلس بل خرجت لبيت أهلها مباشرة وعندها علمت أن التي كانت معي وضحكت علي ما هي إلا مكيه نفسها



انتظرونا بالحلقة القادمة لتعرفوا

ما هو سر جلوس زوجتي بعد منتصف أليل وهي متزينة ولابسة فستانجديد أول مرة أراه عليها ؟ لماذا هممت أن أقتل المؤذن ؟ من أين جاء الأطفال الذين كانوا يلعبون بالصالة ليلا ؟

كيف و لماذا والى أين ذهبت مكيه واختفت للأبد ؟
( 10 )هذه الحلقة ستكون هي الأخيرة من هذه القصة الواقعية والتي عشناها سويا خلال الأسابيع السابقة والتي أتمنى إنكم استمتعتم بها شاكرا لكم كل هذا التفاعل والمتابعة والله أسأل أن يجنبكم كل سوء ومكروه



ما هو سر جلوس زوجتي بعد منتصف أليل وهي متزينة ولابسة فستان جديد أول مرة أراه عليها ؟



في أحدى الليالي كنت نائما بجانب السرير على الأرض بسبب اشتداد ألم الظهر علي وكانت زوجتي وطفلها على السرير وكنت نائما على جنب ومسند ظهري للسرير عندما أحسست أن هناك من يركل ظهري برجله بلطف فاستدرت فوجدت زوجتي جالسة على طرف السرير وهي متزينة ولابسه فستان أول مرة أراه عليها فسألتها ما الذي أجلسك هذا الوقت فلم ترد فقط ابتسمت وسألتها من أين هذا الفستان فلم تجب بل ظلت مبتسمة وهي لا زالت تركل ظهري برجلها بشكل خفيف عندها قلت لها أنت متفرغة وأنا علي عمل بكرة صباح واستدرت ثانية للجانب الآخر لكي أنام بعد عدة دقائق سمعت بكاء الطفل فأشرت لها بيدي على إنها لازالت جالسة خلفي وقلت لها ولدش روحي سكتيه فقالت زوجتي خلاص قعدت الحين أسكته عندها استدرت فلم أجد زوجتي التي كانت جالسة هنا وعند جلوسي وجدت زوجتي بملابسها التي كانت تلبسها قبل النوم عليها وهي للتو صحت من النوم عندها علمت أن التي كانت تركل ظهري وهي متزينة ولابسة فستان جميل وجديد ما هي إلا مكيه



لماذا هممت أن أقتل المؤذن ؟



سمعت بعض النساء بمكية فتقدمت مشيرةً وما أكثر ما شرن به فقد كررت إحدى قريباتنا وبعد التدريع والفتح بالفال أن يتم إحضار ديك أحمر خالص ويبيت بالشقة للصباح وعند الصبح يذبح على باب الشقة ومن بعدها يدفن وبالطبع كما هي عادتي في مثل هذه الأمور رفضت الأمر نهائيا فما كان من قريبتنا إلا إنها أحضرت الديك للبيت ليلا واضطررت لوضعه بالمخزن وكان مظلما وليس به نور فضل المسكين صامتا منتظرا الصباح ومواجهة المصير المحتوم ..

وعند الصبح فتحت المخزن فحين رأى الديك النور اخذ في الصياح موجها رأسه نحو السماء مادا عنقه نافخا صدره وصدح بصوته عندها قلت لن اذبح هذا المؤذن من أجل جن مادري يصلوا أو لا لهذا أطلقت صراحه





من أين جاء الأطفال الذين كانوا يلعبون بالصالة ليلا ؟



هذه هي الحالة الوحيدة أللتي ساورني الشك في حصولها حقيقة أم إني كنت احلم كانت غرفة الأطفال مقابلة لغرفة النوم وبينهما حمام وكنا نترك الباب مفتوحا حتى نطمئن على الأطفال أثناء النوم وكنت عند انبطاحي على السرير على الجانب الأيمن أرى الصالة وبينما كنت ذات ليلة نائما صحوت على صوت حركة وصوت لعب أطفال ففتحت عيني إذ بي أرى أطفال يجرون بالصالة فخرجت من الغرفة فهربوا للمطبخ فهرولت خلفهم ويا الله ما هذا ماذا أرى كان هناك نساء اثنتين يطبخون على الفرن ورجال كبير بالسن جالس وقد لاذا به الأطفال وعندما شاهداني أسرعت إحدى المرأتين بالتحجب بينما زجرتني الثانية بحدة ليش داخل بدون أن تستأذن أو تتنحنح فقلت لها انه بيتنا فردت غاضبة بيتكم بس يعني ماهو بيتنا إحنا بعد عندها كدت أقع من هول المفاجأة والرعب وبالكاد رددت بيتكم وعدة للغرفة ..

عندها سألت نفسي هل يعقل إني رأيت مارا يته حقا أم كان مجرد خيال وأردت أن أتأكد لكن خانتني الشجاعة ووضعت المخدة على راسي بدل وضعه عليها حتى لا أرى ولا اسمع شي







كيف و لماذا والى أين ذهبت مكيه واختفت للأبد ؟



بعد هذه الأحداث والوقائع التي حدثت وعشناها سويا قررنا شراء بيت بإسكان القطيف وبالفعل اشتريت بيت هناك وانتقلنا للعيش فيه وبالطبع الكل توقع أن تكون مكيه أكثر نشاطا ورعبا هناك ولكن لم يحدث شي من ذلك فقد اختفت مكيه للأبد ولم نراها من حين سكننا هناك ولمدة سنة كاملة بعدها قررنا بيعه والعودة للبلد مرة أخرى وجاءت التحذيرات مرة أخرى إننا بمجرد الرجوع سوف تعود مكيه وربما انتقمت منا لكنا توكلنا على الله وعدنا ولكن مكيه لم تعود ولم ترجع من عام 1998 م ولحد الآن 2005 م


الشيخ الروحانى الشامل طاووس اسطوره الاساطير
 00201112419398 
(sarom.ro7ane@gmail.com)
(skype..baher_dhnosh)
=========
منتدانا الجديد
(ديوان كنوز الاسرار)
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
                  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
باهر اسطوره الاساطير
باهر اسطوره الاساطير
المدير العام


عدد المساهمات : 1089
تاريخ التسجيل : 01/09/2014
العمر : 56
الموقع : كل الدول

https://alchamel114.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى